الشاهد حكيم

الشاهد حكيم
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جقائمة الاعضاءبحـثالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 البعث ليوم لا ريب فيه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أخوكم نسيم



عدد المساهمات : 426
تاريخ التسجيل : 23/01/2010

مُساهمةموضوع: البعث ليوم لا ريب فيه    الإثنين مايو 02, 2011 8:23 pm

البعث

روي عن على بن معبد أيضًا عن أبى هريرة، قال: حدثنا رسول الله صلى الله عليه وسلم، ونحن فى طائفة من أصحابه، وساق الحديث بطوله إلى قوله جل ثناؤه وتقدست أسماؤه: (يَوْمَ هُم بَارِزُونَ لاَ يَخْفَى عَلَى اللَّهِ مِنْهُمْ شَيْءٌ لِّمَنِ المُلْكُ اليَوْمَ لِلَّهِ الوَاحِدِ القَهَّارِ) [غافر: 16] ثم قوله Sadيَوْمَ تُبَدَّلُ الأَرْضُ غَيْرَ الأَرْضِ وَالسَّمَوَاتُ وَبَرَزُوا لِلَّهِ الوَاحِدِ القَهَّارِ) [إبراهيم: 48] فيبسطها بسطًا ثم يمدها مد الأديم العكاظى (لاَ تَرَى فِيهَا عِوَجاً وَلاَ أَمْتاً ) [طه: 107] ثم يزجر الله الخلق زجرة واحدة فإذا هم فى هذه الأرض المبدلة فى مثل ما كانوا فيه من الأولى: من كان فى بطنها كان فى بطنها، ومن كان على ظهرها كان على ظهرها، ثم ينزل الله عليكم ماء من تحت العرش يقال له: الحيوان فتمطر السماء عليكم أربعين سنة حتى يكون الماء من فوقكم اثنى عشر ذراعًا.

ثم يأمر الله عز وجل: الأجساد فتنبت كنبات الطراثيث، وكنبات البقل حتى إذا تكلمت أجسادكم فكانت كما كانت، يقول الله عز وجل: ليحيى حملة العرش فيحيون. ثم يقول: ليحيى جبريل وميكائيل وإسرافيل فيأمر الله إسرافيل فيأخذ الصور، ثم يدعو الله تعالى الأرواح فيؤتى بها. وتتوهج أرواح المسلمين نورًا والأخرى مظلمة، فيأخذها الله تعالى فيلقيها فى الصور.

ثم يقول لإسرافيل: انفخ نفخة البعث، فينفخ الأرواح كلها كأمثال النحل قد ملأت ما بين السماء والأرض فيقول الله عز وجل: وعزتى وجلالى ليرجع كل روح إلى جسده فتدخل الأرواح فى الأرض إلى الأجساد ثم تدخل فى الخياشيم فتمشى فى الأجساد مشى السم فى اللديغ ثم تنشق الأرض عنكم، وأنا أول من تنشق الأرض عنه فتخرجون منها شبانًا كلكم أبناء ثلاث وثلاثين واللسان يومئذ بالسريانية سراعًا إلى ربهم ينسلون (مُهْطِعِينَ إِلَى الدَّاعِ يَقُولُ الكَافِرُونَ هَذَا يَوْمٌ عَسِرٌ ) [القمر: 8] (يَوْمَ يَسْمَعُونَ الصَّيْحَةَ بِالْحَقِّ ذَلِكَ يَوْمُ الخُرُوجِ) [ق: 42] (وَيَوْمَ نُسَيِّرُ الجِبَالَ وَتَرَى الأَرْضَ بَارِزَةً وَحَشَرْنَاهُمْ فَلَمْ نُغَادِرْ مِنْهُمْ أَحَداً) [الكهف : 47]

وى الأئمة عن أبى هريرة قال: قال رجل من اليهود بسوق المدينة: والذى اصطفى موسى على البشر، فرفع رجل من الأنصار يده فلطمه، قال: تقول هذا وفينا رسول الله صلى الله عليه وسلم؟ فذكرت ذلك لرسول الله فقال: (قال الله عز وجل (وَنُفِخَ فِي الصُّورِ فَصَعِقَ مَن فِي السَّمَوَاتِ وَمَن فِي الأَرْضِ إِلاَّ مَن شَاءَ اللَّهُ ثُمَّ نُفِخَ فِيهِ أُخْرَى فَإِذَا هُمْ قِيَامٌ يَنظُرُونَ) [الزمر: 68] فأكون أول من رفع رأسه فإذا أنا بموسى آخذ بقائمة من قوائم العرش فلا أدرى أرفع رأسه قبلى أو كان ممن استثنى الله ومن قال: أنا خير من يونس بن متى، فقد كذب). لفظ ابن ماجه



بعث النبي

وخرج الترمذى الحكيم فى (نوادر الأصول): قال حدثنا بشر بن خالد قال عن ابن عمر قال: خرج النبى صلى الله عليه وسلم ويمينه على أبى بكر وشماله على عمر فقال: (هكذا نبعث يوم القيامة).


بعث التوحيد


عن ابن عمر قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (ليس على أهل لا إله إلا الله وحشة عند الموت ولا فى قبورهم، ولا منشرهم، كأنى بأهل لا إله إلا الله ينفضون التراب عن رءوسهم، وهم يقولون: الحمد لله الذى أذهب عنا الحزن).

بعث الشهداء



عن عبد الله بن عمرو أنه قال: يا رسول الله أخبرنى عن الجهاد والغزو، فقال: (يا عبد الله، إن قتلت صابرًا محتسبًا، بعثت صابرًا محتسبًا وإن قتلت مرائيًا مكاثرًا بعثت مرائيًا مكاثرًا على أى حال قاتلت أو قتلت بعثك الله بتلك الحال).




بعث الحجاج


روى مسلم عن ابن عباس أن رجلاً كان مع النبى صلى الله عليه وسلم محرمًا فوقصته ناقته فمات، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (اغسلوه بماء وسدر وكفنوه فى ثوبه، ولا تمسوه بطيب، ولا تخمروا رأسه فإنه يبعث يوم القيامة ملبيًا) وفى رواية (ملبدًا). أخرجه البخارى.

بعث المؤذن



روى عباد بن كثير، عن الزبير، عن جابر قال: (إن المؤذنين والملبين يخرجون يوم القيامة من قبورهم يؤذن المؤذن، ويلبى الملبى) ذكره الحليمى الحافظ فى كتاب المنهاج له



بعث النـــائحة


روى النسائى عن النبى صلى الله عليه وسلم أنه قال: (تخرج النائحة من قبرها يوم القيامة شعثاء غبراء عليها جلباب من لعنة الله ودرع من نار يدها على رأسها تقول: يا ويلاه). أخرجه بمعناه مسلم



بعث أهل الربا
ـــــــــــــــ

وفى التنزيل: (الَّذِينَ يَأْكُلُونَ الرِّبَا لاَ يَقُومُونَ إِلاَّ كَمَا يَقُومُ الَّذِي يَتَخَبَّطُهُ الشَّيْطَانُ مِنَ المَسِّ ذَلِكَ بِأَنَّهُمْ قَالُوا إِنَّمَا البَيْعُ مِثْلُ الرِّبَا وَأَحَلَّ اللَّهُ البَيْعَ وَحَرَّمَ الرِّبَا فَمَن جَاءَهُ مَوْعِظَةٌ مِّن رَّبِّهِ فَانتَهَى فَلَهُ مَا سَلَفَ وَأَمْرُهُ إِلَى اللَّهِ وَمَنْ عَادَ فَأُوْلَئِكَ أَصْحَابُ النَّارِ هُمْ فِيهَا خَالِدُونَ) [البقرة: 275] قال أهل التأويل: المعنى: لا يقومون من قبورهم، قاله ابن عباس ومجاهد وابن جبير وقتادة والربيع والسدى والضحاك وابن زيد وغيرهم، قال بعضهم: يجعل معه شيطان يخنقه. وقالوا كلهم: يبعث كالمخنوق عقوبة له، وتمقيتًا عند جميع أهل المحشر. فجعل الله هذه العلامة لأكله الربا، وذلك أنه أرباه فى بطونهم فأثقلهم، فهم إذا خرجوا من قبورهم يسقطون لعظم بطونهم وثقلها عليهم، نسأل الله السلامة والعافية.



بعث شارب الخمر
ـــــــــــــــــ

حدثنا أنس بن مالك قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (من مات سكران فإنه يعاين ملك الموت سكران ، ويعاين منكرًا ونكيرًا سكران، ويبعث يوم القيامة سكران إلى خندق فى وسط جهنم يسمى السكران فيه عين يجرى ماؤها دمًا، لا يكون له طعام ولا شراب إلا منه)
منقول
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
البعث ليوم لا ريب فيه
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الشاهد حكيم  :: دار الاخرة -
انتقل الى: