الشاهد حكيم

الشاهد حكيم
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جالأعضاءبحـثالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 معنى كلمة الجفن

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
راية الجهاد

avatar

عدد المساهمات : 3318
تاريخ التسجيل : 07/10/2010

مُساهمةموضوع: معنى كلمة الجفن   الأحد يناير 19, 2014 4:51 pm

معنى كلمة الجفن

جفن (لسان العرب)
الجَفْنُ: جَفْنُ العَين، وفي المحكم: الجَفْنُ غطاءُ العين من أَعلى وأَسفل، والجمع أَجْفُنٌ وأَجفان وجُفونٌ.
والجَفْنُ عمْدُ السيف.
وجَفْنُ السيف: غِمده؛ وقول حذيفة بن أَنس الهذلي: نَجا سالمٌ، والنفسُ منه بشِدْقِه، ولم يَنْجُ إلا جَفْنَ سيفٍ ومِئْزَرا. نصبَ جَفْنَ سيف على الاستثناء المنقطع كأَنه قال نجا ولم يَنْجُ؛ قال ابن سيده: وعندي أَنه أَراد ولم ينج إلا بجفن سيف، ثم حذَف وأَُوْصَل، وقد حكي بالكسر؛ قال ابن دريد: ولا أَدري ما صحتُه، وفي حديث الخوارج: سُلُّوا سيوفكم من جُفونها؛ قال: جفونُ السيوف أَغمادُها، واحدها جَفْنٌ، وقد تكرر في الحديث.
والجَفْنة معروفة، أَعظمُ ما يكونُ من القِصاع، والجمع جِفانٌ وجِفَنٌ؛ عن سيبويه، كهَضْبةٍ وهِضَب، والعدد جفَنات، بالتحريك، لأَن ثانيَ فَعْلةٍ يُحَرَّك في الجمع إذا كان اسماً، إلا أَن يكون ياءً أَو واواً فيُسَكَّنُ حينئذ.
وفي الصحاح: الجَفْنة كالقَصْعة.
وجَفَنَ الجَزورَ: اتخذ منها طعاماً.
وفي حديث عمر، رضي الله عنه: أَنه انكسَرتْ قلوصٌ من نَعَمِ الصَّدَقة فجَفَنها، وهو من ذلك لأَنه يمْلأُ منها الجِفانَ، وقيل: معنى جَفَنَها أَي نَحرَها وطبَخَها واتخذ منها طعاماً وجعل لَحمها في الجفان ودعا عليها الناسَ حتى أَكلوها.
والجَفْنة ضرْبٌ من العنب.
والجَفْنة الكَرْم، وقيل: الأَصلُ من أُصول الكَرْم، وقيل: قضيب من قُضْبانه، وقيل: ورَقُه، والجمع من ذلك جَفْنٌ؛ قال الأَخطل يصف خابية خمر: آلَتْ إلى النصف من كَلْفاءَ أَتْأَقها عِلْجٌ، وكتَّمَها بالجَفْنِ والغار.
وقيل: الجَفْن اسمٌ مفرد، وهو أَصل الكَرْم، وقيل: الجَفْن نفس الكرم بلغة أَهل اليمن، وفي الصحاح: قُضْبان الكَرْم؛ وقول النمر بن تولب: سُقَيَّةُ بين أَنْهارٍ عِذابٍ، وزَرْعٍ نابِتٍ وكُرومِ جَفْنِ. أَراد: وجَفْنِ كرومٍ، فقَلَب.
والجَفْنُ (* قوله «والجفن» لعله أو الجفن). ههنا: الكَرْمُ وأَضافه إلى نفسه.
وجَفن الكرمُ وتَجَفَّن: صار له أَصلٌ. ابن الأَعرابي: الجَفْنُ قِشْرُ العنب الذي فيه الماء، ويسمى الخمر ماءَ الجَفْنِ، والسحابُ جَفْنَ الماء؛ وقال الشاعر يصف ريقَ امرأَةٍ وشبَّهه بالخمر: تُحْسي الضجيعَ ماءَ جفْنٍ شابَه، صَبيحةَ البارِقِ، مَثْلوج ثَلِج. قال الأَزهري: أَراد بماء الجَفْنِ الخمرَ.
والجَفْنُ أَصلُ العنبِ شيبَ أَي مُزِجَ بماءٍ باردٍ. ابن الأَعرابي: الجَفْنةُ الكَرْمة، والجَفْنةُ الخمرةُ.
وقال اللحياني: لُبُّ الخُبْزِ ما بين جَفْنَيه.
وجَفْنا الرغيفِ: وَجْهاه من فوق ومن تحت.
والجَفْنُ شجرٌ طَيِّبُ الريح؛ عن أَبي حنيفة، وبه فسر بيت الأَخطل المتقدم. قال: وهذا الجَفْنُ غير الجَفْنِ من الكَرْمِ، ذلك ما ارْتَقى من الحَبَلة في الشجرة فسُمِّيت الجَفْنَ لتجفُّنِه فيها، والجَفْنُ أَيضاً من الأَحرارِ: نبْتةٌ تَنْبُتُ مُتَسَطَّحة، وإذا يَبِسَتْ تقبَّضَت واجتمعت، ولها حبٌّ كأَنه الحُلْبَة، وأَكثر مَنْبِتها الإكامُ، وهي تبقى سِنين يابسة، وأَكثرُ راعيتِها الحُمُر والمِعْزَى، قال: وقال بعض الأَعراب: هي صُلْبة صغيرة مثل العَيْشوم، ولها عِيدانٌ صِلابٌ رِقاقٌ قِصار، وورقُها أَخضر أَغْبَرُ، ونَباتُها في غَلْظِ الأَرض، وهي أَسْرَعُ البَقْلِ نباتاً إذا مُطِرَتْ وأَسرعُها هَيْجاً.
وجَفَنَ نفسَه عن الشيء: ظَلَفَها؛ قال: وَفَّرَ مالَ اللهِ فينا، وجَفَنْ نفْساً عن الدُّنيا، وللدنيا زِيَنْ. قال الأَصمعي: الجَفْنُ ظَلْفُ النفس عن الشيء الدنيء. يقال: جَفَنَ الرجلُ نفسَه عن كذا جَفْناً ظَلَفَها ومَنَعَها.
وقال أَبو سعيد: لا أَعرف الجَفْنَ بمعنى ظَلْفِ النفس.
والتَّجْفينُ: كثرةُ الجماع. قال: وقال أَعرابي: أَضْواني دوامُ التجفينِ.
وأَجْفَنَ إذا أَكْثَر الجماعَ؛ وأَنشد أَحمد البُسْتيّ: يا رُبَّ شَيخ فيهم عِنِّينْ عن الطِّعانِ وعن التَّجفينْ. قال أَحمد في قوله وعن التَّجْفين: هو الجِفانُ التي يطعم فيها. قال أَبو منصور: والتَّجْفين في هذا البيت من الجِفانِ والإطعام فيها خطأٌ في هذ الموضع، إنما التَّجفينُ ههنا كثرةُ الجماع، قال: رواه أَبو العباس عن ابن الأَعرابي.
والجَفْنةُ الرجلُ الكريم.
وفي الحديث: أَنه قيل له أَنت كذا وأَنتَ كذا وأَنت الجَفْنَةُ الغَرّاء؛ كانت العربُ تدعو السيدَ المِطْعامَ جَفْنةً لأَنه يضَعُها ويُطْعِم الناسَ فيها، فسُمِّيَ باسمها، والغَرّاء: البيضاء أَي أَنها مَمْلُوءةٌ بالشحم والدُّهْن.
وفي حديث أَبي قتادة: نادِيا جَفْنَةَ الرَّكْبِ أَي الذي يُطْعِمُهم ويُشْبِعُهم، وقيل: أَراد يا صاحِبَ جَفْنةِ الرَّكْبِ فحذف المضافَ للعِلْم بأَن الجَفْنةَ لا تُنادى ولا تُجيبُ.
وجَفْنةُ قبيلةٌ من الأَزْد، وفي الصحاح: قبيلةٌ من اليمن.
وآلُ جَفْنةَ: مُلوكٌ من أَهل اليمن كانوا اسْتَوْطَنُوا الشأْم؛ وفيهم يقول حَسَّن بن ثابت: أَوْلادِ جَفْنةَ حولَ قبْرِ أَبِيهمُ، قَبْر ابن مارِيةَ الكَريمِ المِفْضَل.
وأَراد بقوله عند قبر أَبيهم أَنهم في مساكن آبائهم ورِباعِهم التي كانوا ورِثُوها عنهم.
وجُفَيْنةُ: اسمُ خَمَّارٍ.
وفي المثل: عند جُفَيْنةَ الخبرُ اليقين؛ كذا رواه أَبو عبيد وابن السكيت. قال ابن السكيت: ولا تقُل جُهَيْنة، وقال أَبو عبيد في كتاب الأَمثال: هذا قول الأَصمعي، وأَما هشام ابن محمد الكلبي فإِنه أَخبر أَنه جُهَيْنة؛ وكان من حديثه: أَن حُصَيْنَ بنَ عمرو بنِ مُعاوية بن عمرو ابن كلاب خرج ومعه رجلٌ من جُهَيْنةَ يقال له الأَخْنَسُ، فنزَلا منزلاً، فقام الجُهَنِيُّ إلى الكلابيِّ وكانا فاتِكَيْنِ فقَتله وأَخذ مالَه، وكانت صخرةُ بنتُ عمرِو بنِ معاوية تَبْكِيه في المَواسِم، فقال الأَخْنس: كصَخْرةَ إذ تُسائل في مراح وفي جَرْمٍ، وعِلْمُهما ظُنونُ (* قوله «وفي جرم» كذا في النسخ، والذي في الميداني: وأنمار بدل وفي جرم). تُسائلُ عن حُصَيْنٍ كلَّ ركْبٍ، وعند جُهَيْنةَ الخبرُ اليَقينُ. قال ابن بري: رواه أَبو سهل عن خصيل، وكان ابنُ الكلبي بهذا النوع من العلم أَكبرَ من الأَصمعي؛ قال ابن بري: صخرةُ أُخْتُه، قال: وهي صُخَيرة بالتصغير أَكثرُ، ومراح: حيّ من قضاعة، وكان أَبو عبيد يرويه حُفَيْنة، بالحاء غير معجمة؛ قال ابن خالويه: ليس أَحد من العلماء يقول وعند حُفَيْنة بالحاء إلا أَبو عبيد، وسائرُ الناس يقول جُفَيْنة وجُهَيْنة، قال: والأَكثرُ على جُفَيْنة؛ قال: وكان من حديث جُفَيْنة فيما حدَّث به أَبو عمر الزاهد عن ثعلب عن ابن الأَعرابي قال: كان يهوديٌّ من أَهل تَيْماءَ خمَّار يقال له جُفَيْنة جارَ النبيِّ ضرَبَه ابنُ مُرَّة، وكان لبني سَهْمٍ جارٌ يهوديٌّ خمَّار أََيضاً يقال له غُصَين، وكان رجلٌ غَطَفانيٌّ أَتى جُفَيْنة فشَرِبَ عنده فنازَعه أَو نازع رجلاً عنده فقتلَه وخَفِيَ أَمرُه، وكانت له أُختٌ تسأَل عنه فمرّت يوماً على غُصَيْن وعنده أَخوها، وهو أَخو المقتول، فسأَلته عن أَخيها على عادتها، فقال غُصَين: تُسائل عن أَخيها كلَّ رَكْب، وعند جُفينةَ الخبرُ اليقينُ. فلما سمع أَخوها وكان غُصَيْنٌ لا يدْرِي أَنه أَخوها ذهب على جُفَيْنة فسأَله عنه فناكَره فقَتله، ثم إن بني صِرْمة شَدُّوا على غُصَين فقتلوه لأَنه كان سببَ قَتْل جُفَينة، ومضى قومُه إلى حُصين بن الحُمام فشَكَوْا إليه ذلك فقال: قتلتم يهوديَّنا وجارَنا فقتلنا يهوديَّكم وجارَكم، فأَبَوْا ووقع بينهم قتالٌ شديد.
والجَفَنُ اسمُ موضعٍ.


جفن (الصّحّاح في اللغة)
الجَفنُ: جَفْنُ العين.
والجَفنُ أيضاً: غِمْدُ السَيف. والجَفْنُ قضبان الكرْم، الواحدة جَفْنَةٌ. والجَفْنَةُ كالقَصعة، والجمع الجفانُ والجَفَناتُ.


الجَفْنُ (القاموس المحيط)
الجَفْنُ: غِطاءُ العَيْنِ من أعْلَى وأسْفَل
ج: أجْفنٌ وأجْفَانٌ وجُفُونٌ، وغِمْدُ السَّيْفِ، ويُكْسَرُ، وأصْلَ الكَرْمِ أو قُضْبانُهُ، أو ضَرْبٌ من العِنَبِ، وظَلْفُ النَّفْسِ من المَدانِسِ، وشَجَرٌ طَيِّبُ الريحِ،
وع بالطائِفِ.
والجَفْنَةُ: الرَّجُلُ الكريمُ، والبِئْرُ الصغيرَةُ، والقَصْعَةُ
ج: جِفانٌ وجَفَناتٌ، وقَبيلَةٌ باليَمَنِ.
وجَفَنَ الناقَةَ: نَحَرَها، وأطْعَمَ لَحْمَها في الجِفانِ.
وجَفَّنَ تَجْفيناً وأجْفَنَ: جامَعَ كَثيراً.
و"عِندَ جُفَيْنَةَ الخَبَرُ اليَقينُ": هو اسْمُ خَمَّارٍ، ولا تَقُلْ جُهَيْنَةَ، أو قد يُقالُ، لأَنَّ حُصَيْنَ بنَ عَمْرِو بنِ مُعَاوِيَةَ بنِ عمرِو بن كِلاب خَرَجَ، ومَعَه رَجُلٌ من بنِي جُهَيْنَةَ، يُقالُ له: الأخْنَسُ، فَنَزَلا مَنْزِلاً، فقامَ الجُهَنِيُّ إلى الكِلابِيِّ، فَقَتَلَهُ، وأَخَذَ مالَهُ.
وكانَتْ صَخْرَةُ بِنْتُ عَمْرِو بنِ مُعَاوِيَةَ تَبْكِيهِ في المَواسِمِ، فقالَ الأخْنَسُ:
تُسائِلُ عن حُصَيْنٍ كُلَّ رَكْبٍ **** وعِندَ جُهَيْنَةَ الخَبَرُ اليَقينُ


جفن (مقاييس اللغة)

الجيم والفاء والنون أصلٌ واحد، وهو شيءٌ يُطِيفُ بشيءٍ ويَحْوِيه. فالجَفنُ جَفْنُ العين.
والجَفْن جفن السَّيْف.وجَفْن مكان .
وسمِّي الكَرْم جَفْناً لأنه يَدُورُ على ما يَعْلَق به.
وذلك مُشاهَدٌ.

معنى كلمة غار




الكَهْفُ: كالبيتِ المَنْقورِ في الجبلِ،
ج: كُهوفٌ، أو كالغارِ في الجبلِ إلاَّ أنه واسِعٌ، فإذا صَغُرَ؛ فغارٌ،

الكَهْفُ (القاموس المحيط)
وأصحابُ الكَهْفِ: مَكْسَلْمينا، إمْلِيخا، مَرْطوكِش، نَوالِس، سانيوس، بَطْنَيوس، كَشْفوطَط. أو: مَليخا، مَكْسَلْمينا، مَرْطوس، نوانس، أرْبطانس، أونوس، كَنْدَسَلْطَطْنوس. أو: مَكْسَلْمينا، مَليخا، مَرطونَس، يَنْيونس، سارَ بونَس، كَفَشْطَيوس، ذو نُواس. أو: مَكْسَلْمينا، أمْليخا، مرطونَس، يُوانَس، سارَيْنوس، بَطْنَيوس، كَشْفوطَط. أو: مَكْسَلْمينا، يَمْليخا، مرْطونَس، يَنْيونِس، دوانَوانس، كَشْفيطَط، نونَس.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
قراني حياتي

avatar

عدد المساهمات : 604
تاريخ التسجيل : 11/11/2012

مُساهمةموضوع: رد: معنى كلمة الجفن   الإثنين يناير 20, 2014 2:29 am

مساك الله بالنور والسرور

اخي الكريم راية الجهاد ممكن
سيدنا عيسى عليه الصلاة والسلام فين ولد؟؟؟؟؟ ولهجت لسانو عليه الصلاة والسلام كانت اعجميه او عربية ؟؟؟

الاسماء اللي كتبتها لم استطع لا نطقها ولافهم معناها وكما فهمت ان عددهم سبعه صحيح والظاهر الاختلاف بترتيبهم فقط في توالي الاسماء ...
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
راية الجهاد

avatar

عدد المساهمات : 3318
تاريخ التسجيل : 07/10/2010

مُساهمةموضوع: رد: معنى كلمة الجفن   الإثنين يناير 20, 2014 7:37 am

@قراني حياتي كتب:
مساك الله بالنور والسرور

اخي الكريم راية الجهاد ممكن
سيدنا عيسى عليه الصلاة والسلام فين ولد؟؟؟؟؟  ولهجت لسانو عليه الصلاة والسلام كانت اعجميه او عربية ؟؟؟

الاسماء اللي كتبتها لم استطع لا نطقها ولافهم معناها وكما فهمت ان عددهم سبعه صحيح والظاهر الاختلاف بترتيبهم فقط في توالي الاسماء ...

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

نعم عددهم سبعه بعلم ليس من هذا المعجم وانما من اناس علمهم الله بعدتهم
سيدنا عيسى ولد في مدينة يقال لها اليوم  ببيت لحم بالعبرية  بييت لييحيم قبل الفي عام وكان سكانها وقت ذاك يتكلمون السريانية وهم متواجدون اليوم في انطاقيا الشام والبلدة التي حوصرت واحتلت ومن ثم حررت واحتلت مرة اخرى من المقاتلين في الشام حاليا الذي خطفوا وقتلوا الراهبات والرهبان فيها وهم بقية وبعض ما تبقى من هؤلاء المتكلمين اللغة السريانية بالامة العربية واكيد عندهم الانجيل الاصلي بالسرياني بلغته الاصلية
المصطلح كما نستعمله اعجمي او عربي لا يعني عربي واجنبي وانما كل لغة على الارض معربة ومبينة ومعربة عن مقاصدها فهي لغة عربية حتى الالمانية فهي تعد لغة عربية لانها تعرب عن فحواها وتبينه وتعربه واللغة الاعجمة هي لغة رموز لا تعرب عن فحوى رموزها ولا اعراب فيها وانما كل اشارة هي لصورة تمثلها كاللغة الصينية فلغتهم اعجمية لانهم ينسبون لكل منطق وصورة حرفا وشكلا ولهذا لغتهم مكونه من اكثر من 6000 حرف او صورة فكل لغة مكونة من 28 حرف او ما شابه فهي لغة عربية مبينه معربة ! والسريانية هي لغة عربية ايضا كالاسبانية والالمانية والعربية فهذه لغات من اصل واحد تغيرت فيها مخرج النطق وشكل الحرف مثلا اللغة الالمانية وجدتها اقرب من اللغة العربية في الاعراب والقواعد واشمل اللغات الاوروبية حاليا في البيان والتفصيل

مثال اللغة الانكليزية كلمة تعرف يعرف عرف هي كلمة واحده مقابلها والعربية عندنا عرف علم بتسكين الام معرفه علم بكسر الام والخ من كلمات كثير ككلمة بين فاللغة الامانية مثلا بخلاف الانكليزية التي تستعمل كلمة او اثنتين للاشارة لمعنى فهي الالمانية فيها محيط واسع كالعربية لتبيان الكلمة معينه ولها قواعدها اين تستعمل وما سيكون معناها لو غير مكانها

فالانكليزية لكلمة بين هي كلير اي وضح واضح بين نظيف في الالمانية عندهم لكل واحده اي بين وضح واضح بين نظيف صاطع مبين والخ كلمة مختلفه ومحدده لتبين المقصد بالزبط بخلاف اللغة الانكليزية فالانكليز يفهمون المعنى من سياق الجمله ليس من الكلمة العرب والالمان يفهمون المعنى من الكلمة بعينها فاذا تغير حرف بنفس الكلمة تغير المعنى بالانكليزية تغير اي حرف بالكلمة لا يودي لشيء وانما هو فقط للمفرد والجمع وللضمير فقط

نحن عندنا حرف حرفه محترف حريف حروف فكل تغير ادى لمعنى اخر فلغة تعتمد على هذه القواعد المبينة تسمى لغة عربية
ككل انسان يؤمن بالله وبرسل الله فهو مسلم ولا يقتصر الاسلام على امة محمد ومن ادعى ذلك فهو كذاب زنديق يحرف بمعاني القران فعيسى ومن معه مسلمين ونوح ومن معه مسلمين فعل كانوا يتكلمون لغتنا ولهجتنا ام كان عندهم نبينا ! فهذه ضلالات نشرت بجهالة من جهال بين الناس حتى اصبح الجهل عندهم امر طبيعي واصبح عندهم علم وفقه الجهل المعتادين عليه !

اما الاختلاف ليس في ترتيب الاسماء وانما في كتابة لفظ الاسماء اي مثل اليوم عندما اريد ان اكتب بالعربية غروب الشمس بالالمانية Sonnenuntergang فساكتبها انا

زنن اونترغانغ واخر سيكتبها زونيني اونتير كانك واخر سيكتبها زونن انتر كانك او زونن اوونتيير غانغ او زونن انتار غانغ وكلها للذي يقرا الالمانية سيعرف ان هذه الحروف العربية تعني كلمة واحده وهي غروب الشمس فسيقراها صحيحا ويلفظها صحيحا اذا كان متمكن من اللغة الالمانية اما العربي فسيحسبها كلمات واسماء مختلفه وهو ليس كذلك !

واقرب الكتابات Sonnenuntergang هي زُنِنْ أُنْتَرْ چانچ  وحرف الجيم تلفظ كلفظ المصري لحرف الجيم في جمل فهو يقول ج چمل عن الجمل ! او جيم بثلاث نقاط هذه چ فاذا  كتبت جمل هكذا چمل فقد كتبتها بالمصري يا چمیل كما يقولون

الغريب باللغة الالمانية ان كلمة غروب الشمس وهي تكتب كلمه واحده وتعني غروب الشمس لكن الكلمة تحتوي على ثلاث كلمات وهي الشمس
Sonne وكلمة تحت اسفل وهي Unter وكلمة غيار تغير وجبه حركة Gang
يعني لو سالتي الماني مذا تعني كلمة زُنِنْ أُنْتَرْ چانچ فسيبدا في فصل الكلمة لاصولها الثلاثه ويوضح لك ان الشمس غيرت مكانها الى الاسفل ! وهذا هو الغروب لغة عجيبه حقا


فلو اتينا بعربي يعرف السريانية جيدا وقلنا له ما هذه الكلمة كَنْدَسَلْطَطْنوس فسيعرفها ويفصلها ويبينها لنا بلا التباس وسيلفظها بالسريانية ويكتبها صحيحا بالاحرف السريانية !اذا كانت سريانية !
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
معنى كلمة الجفن
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الشاهد حكيم  :: علم الكتاب والبينات من الكتاب-
انتقل الى: